~ Made In Busan ~ 1/2


ةشيث

* ملاحظة على رواية حب لا ينتهي 

و in ♥ with a stranger في نهايىة البارت يرجى القرااءة *

سأذهب الى المدرسة ، أراك لاحقا أومااااا “

صرخت انجي وصفعت الباب خلفها

ركضت قليلا مع إبتسامة كبيرة رسمت على وجهها

اليوم سيكون يوم لطيف

أخبرت نفسها وتوجهت إلى موقف الحافلات

لمحت دايهيون وسوهو يتحدثان مع بعضهم البعض

في موقف الحافلات ، أصبحت ابتسامتها أعرض

توجهت اليهم وقفزت أمامهم وهي تبتسم بعرضة

كلاهما تراجعوا مع نبضات قلب متسارعة

انفجرت انجي في ضحكة عالية وهي تؤشر عليهما

قالت بأنهما حمقى بما فيه الكفاية كي لا يلاحظانها

دحرج دايهيون عيناه وساعد سوهو للنهوض

أيمكنك التوقف عن فعل هذا كل صباح انجي ؟

تحدث دايهيون وهو ينفض الغبار عن بنطاله

سوهو فقط ضحك وفعل نفي الشيء

أنت يجب عليك أن تعرف بأنني سأقوم بفعل هذا كل صباح

كيف لك أن تكون بهذا الغباء لكي لا تتعرف علي

بففت ، لا تلمني ! “

مدت له لسانها بينما وقفت بجانب سوهو الذي رفع رأسة لها

بابتسامته الملائكية

بعدها ، الجسم الصغير اقترب منهم بابتسامة صغيرة

انجي لوحت لكيونغ سوو بسعادة

وربتت على المقعد الفارغ بجانب يسارها

كيونغ سوو أومأ فقط

هل علمت أن اليوم سيكون هناك أربع طلاب جدد انتقلوا الى مدرستنا ؟

كيونغ سوو سأل و نظر الى أصدقائه واحد تلو الآخر

نظرت انجي الى يسارها وهزت رأسها

تحركت أقرب اليه لأنها تود أن تعرف المزيد عن الطلاب الجدد

دفع كيونغ سوو وجهها وضحك

عبست انجي وطوت ذراعيها ، ثم أومأت له ليكمل .

هم من الصين ان لم أكن مخطئا وهم انتقلوا الى نفس الحي

الذي يسكن فيه دايهيون

واااو ،من الواضح أنهم حقا أغنياء لينتقلوا الى حي كهذا

كيونغ سوو انفعل مع آخر كلمة بينما سوهو أومأ وأكمل عبثة في هاتفة

انجي فقط رمشت بعد ما سمعتة من كيونغ سوو

تسائلت ، لماذا لأجل الاله انتقلوا الى بوسان وليس الى سيؤل

اذا كانوا جميعا من الخارج ؟

استهجنت وأمالت رأسها على كتف دايهيون

دحرج دايهيون عينية وأعار انجي كتفة

بعدها ، وصلت الحافلة – أربعتهم صعد اليها –

جلس سوهو وداهيون جنبا الى جنب

بينما جلس كيونغ سوو مع احد طلاب مدرستة

وجلست انجي بجانب بومي

انجي ، هل سمعت عن الطلاب الجدد ؟

بومي سألت بدون أن تنظر الى انجي

كانت مشغولة بترتيب حقيبتها

انجي أومأت بينما فتحت رواية

احضرها لها دايهيون كهدية عيد ميلاد

اذا ، الست متحمسة لمقابلتهم ؟

هزأت بومي بها وابتسمت بتكلف

انجي فهمت قصدها لذا ابتسمت ونظرت اليها

بالطبع أنا متحمسة

أجابت وهي مستمرة في قراءة الرواية

بومي صنعت تعبيرا غريبا والتفتت لتنظر خارج النافذة

انجي تنهدت

أغلقت الرواية مبكرا لأنها لم تكن في مزاج لاكمالها منذ أن

أخرجتها بومي من مزاجها !

توقفت الحافلة أمام مدرسة – دونسونغ الثنوية –

وبدأ الطلاب بالنزول منها

سوهو ودايهيون وكيونغ سوو خرجوا من الحافلة

أما انجي فمازالت في الداخل

تكافح مع شريط حقيبتها الذي علق بين المقعدين

لاحظ كيونغ سوو أن انجي لم تخرج من الحافلة الى الآن

فنقر كتف دايهيون

أين انجي ؟

سأل

عبس دايهيون في المقابل

لماذا ؟ ، الم تخرج حتى الآن من الحافلة ؟

كيونغ سوو أومأ ونظر الى الحافلة

دايهيون هرول قليلا ودخل اليها

نظر الى وجه انجي المحمر وتوجه اليها

ياااه ، ماذا تفعلين ؟

سأل بلهجة أهل بوسان – القاسية –

انجي جفلت من الصوت المفاجئ ونظرت للأعلى

لاحظ دايهيون عيونها الدامعة

لام نفسة بقسوة لأنة صرخ عليها الآن

تنهد وتقدم على ركبتيه

ما الخطب ؟

نظر الى حقيبتها ثم ساعدها بدون أن تطلب منه

نجح دايهيون بسحب شريط ة حقيبة انجي

ثم امسك رسغها وخرجوا من الحافلة

مشو نحو سوهو وطيون سوو

ألوه ماذا حدث ودايهيون فقط لوح بيدة من غير اكتراث

لا شيء جدي

مشى أربعتهم الى قاعة دروسهم لأن الجرس سيدق في أي دقيقة

توجهوا الى مقاعدهم وجلسوا

بعدها ، جائت المعلمة

جلست انجي بجانب كيون سوو ومالت عليه

يااه ، هل الطلاب الجدد فتيان ام فتيات ؟

همست بقربة ، خائفة من أن تسمعها المعلمة

هز كيونغ سوو رأسة إشارة بأنة ليس متأكد

تنهدت واسندت رأسها على كفيها

حسنا أيها الصف ، اليوم لدينا أربعة طلاب جدد من الصين

وهم فقط انتقلوا الى هنا قبل يومين

تفضلوا الى الداخل

الأستاذة يانغ لوحت بيدها ودعتهم للدخول

أومأوا ومشوا داخل الصف بإبتسامة صغيرة

فكاك الفتيات سقطت والبعض الآخر سال لعابهم

من شدة وسامتهم

بينما الفتية نظروا بتملل

انجي نظرت الى يونغ هوا الذي سُحِر ببطئ

من قبل هؤلاء الفتية فهم حقا يمتلكون وجوها مذهلة

دايهيون ويونغ هوا الأكثر شهرة ووسامة في مدرستهم

بل وبوسان بأكملها ، ينظرون للطلاب الجدد باعجاب

ضحكت السيدة يانغ لرؤية ردود أفعال طلابها

رجاءا ، قدموا أنفسكم

غبتسمت بشكل مشجع نحوهم

الفتى ذا الخدود الممتلئة ، القصي الذي يشبة السنجاب قليلا

انحنى لهم

مرحبا ، أدعى شيومين ، سعيد بلقائكم

انحنى مجددا بابتسامة

هم نوعا ما مصدومين لسماعه يتحدث الكورية بطلاقة

شيومين ضحك وأكمل

أنا ولدت في كوريا ، وعندما أصبحت في العاشرة انتقلت الى الصين

جميع الطلاب كانو ” 0 ” ثم أومأوا بعدها

مرحبا أنا تاو . سعيد بلقائكم

الفتى دا عيون الباندا انحنى قليلا وجهه بدا مثل باندا مع

عيونه الممتلئة من الاسفل والذي جعل يونغ هوا يضحك

رمقتة السيدة يانغ بنظرة وهو غطى ضحكتة بهدوء

هل أنت صيني بالكامل ؟

انجي سألت

سألت لأن حديثة بالكورية لم يكن بتلك الطلاقة

تاو عبس لأنة لم يفهم ما قالته انجي بلهجة بوسان

شيومين همس في أذن تاو وهو أومأ

نعم

مرحبا أنا تشين ، أنا كوري وأنا ابن عم شيومين

ابتسم ابتسامة عريضة ولوح بيدة

بعض الفتيات جنُّو وسال لعابهم لرؤية كم بدا

لطيفا وهو يلوح بيدة بتلك الطريقة

احمرت انجي

كيونغ سوو ضحك ودفعها

من الأرض الى انجي

انجي صنعت له تعبيرا وتجاهلتة بعدها

حسنا أيها الصف ، هذا يكفي ، التالي

الاستاذة يانغ أومأت للفتى ذو الوجه الطفولي والتعابير التيتوحي بالملل

دحرجت انجي عينيها

كرهت رؤية كم بدا وجهه مملا

شعرت بالحاجة لصفع وجهه

مرحبا أنا لوهان

إنحنى قليلا

أصبح الصف هادئا وصامتا لسماع صوتة المتملل

الاستاذة يانغ أيضا لم تعرف كيف ترد بعد سماع صوتة

صوته حقا ليس مهتم وليس معجب لكي يكون هنا

نظف هويا جنجرته وصفق

مربا بكم في مدرسة دونسونغ الابتدائية في بوسان

صاح ونهض

انجي ضحكت ونهضت أيضا

هي صفقت وهي تبتسم ابتسامة عريضة

ثم كل الطلاب ومن ضمنهم دايهيون ويونغ هوا والمعلمة صفقوا لهم

دحرج لوهان عينية وانحنى لأن اصدقائة انحنوا أيضا

حسنا حسنا ، رجائا خذوا امكانكم

قالت الاستاذة يانغ

ثم حركت فمها بـ – شكرا – لهويا

هويا ضحك ورفع ابهاماه اليها

جلس لوهان بجانب تشين

هم غرباء بلهجتهم الغريبة تلك ، أنا أكرههم

غمغم وفتح كتاب ملاحظاته

تشين ضحك وربت على كتفه

صديقي ، أنا أيضا أكره لهجة تشانغ سا

تشين ضحك وضرب كفة مع كف شيومين الذي يجلس أمامهم بجانب تاو

لوهان دحرج عينية واكتشف أن زوجا من الأعين تراقبه

هو لاحظ الفتاة التي تنظر اليه

عيون انجي توسعت ثم حولت نظرها الى الأمام مجددا

أحمق

تمتمت

لوهان تنهد

استمع الصف الى الحصة بينما اعتاد الرباعي الجديد على الوضع

رن جرس الاستراحة ، جميعهم ركضخارج الصف ليملؤا معدتهم

سوهو ودايهيون اقتربوا من كيونغ سوو وانجي التي كانت تضحك على

نكتة كيونغ سوو العرجاء

لنذهب

قال دايهيون بيد واحدة في جيبه

أومأ كيونغ سوو ونهض

اذهبوا أولا سألاقيكم عند الكافتيريا

انجي قالت ، لوحت بيدها تريد منهم الذهاب أولا

هم أومأوا وتوجهوا الى الكافتيريا

انجي بسرعة حزمت أشيائها وتوجهت الى خزانتها

لسوء الحظ ، هي اصطدمت بأحد الطلاب وسقطت أغراضه

لتتبهثرر في المدخل

انجي لهثت وزمت شفتيها

آسفة ، أسفة جدا

انحنت وساعدتة في حمل أشيائه

نظرت انجي للأعلى لتلتقي عيناها بعيني لوهان

رمشت انجي لترى كم وجهه جميل ووسيم

هي كانت في رهبة من جماله

عبس لوهان

– بحق الجحيم –

أخبر لوهان نفسة ، ولوح أيديه في وجه انجي أمامه

ياااااااه

صاح

اتسعتعيون انجي

نهضت وتراجعت لكنها تعثرت وتساقطت خلفيا

أعلقت عيونها ، تنتظر تحطم جسدها على الأرض

لكن زوج من اليدين القوية التفت حولها

فتحت عيناها لترى وجه لوهان القلق + المنزعج

بعيدا بمقار انش واحد عن وجهها

نظفت حنجرتها وحررت نفسها من يدي لوهان

دحرج لوهان عينيه وعاد ليجمع أشيائه

عضت انجي يدها وساعدته

أنا آسفة

تمتمت ووقفت بعد ان انتهوا من جمع الأشياء

لوهان فقط همهم كاجابة

انجي لاحظت بأن لوهان متجه الى الكفتيريا

لذا هي هرولت قليلا لتلحق بسرعتة

الكفتيريا ؟

ابتسمت ابتسامة عريضة

مشوا جنبا الى جنب ، أومأ لوهان مجاريا حديثها

كي لا يكون وقحا في أول نهار له في المدرسة الجديدة

وصل كلاهما الى الكفتريا ولمحت انجي اصدقائها يجلسان

على نفس الطاولة بصحبة أصدقاء لوهان

انظر ، أصدقائنا يجلسون سويا

انجي ضحكت وسحبت ذراع لوهان من دون أن تنتبة

ومشت تجاه من لوحت لهم قبل القليل

جفل لوهان من اللمس اللمس المفاجئ واحمر قليلا

هييييييي

صرخت وتركت رسغ لوهان

انها تحب حثا صنع صداقات جديدة

لكن الناس يكرهون أن يكونوا أصدقاء لها

ولكنها كانت لا تهتم لأن لديها دايهيون وسوهو و كيونغ سوو

تيشن رآها وشع وجهه

هييي

مد يده

صافحته انجي بسرور وجلست بجانب كيونغ سوو وهي تحدث شيومين

انجي وشيومين هم اكثر من تحدثا وبصوت عالي

جميع الفتيات كانوا يحسدونها لكنها لم تهتم لذلك

هي حقا أحبت تشين وشيومين لأنهما رفهيين وودودين معها

لوهان صنع تعبيرا وأكمل مضغ الخبز

صوتها عال للغاية صحيح ؟”

سوهو سأله

جفل لوهان ونظر الى وجه سوهو بارتباك

ضحك سوهو وأومأ رأسه نحو انجي

التي كانت تتحدث وتضحك مع شيومين ، تشين وكيونغ سوو

لوهان أومأ

لربما لأنهما كوريين ويفهمون لهجتها الغريبة

لوهان استهجن

سوهو ضحك قليلا وحاول فتح محادثة مع التاو الذي بدا

ضائعا ولا يفهم أي شيء

سوهو بدأ بتعليمة بعض أساسيات اللهجة البوسانية وتاو كان سعيدا بذلك

رن الجرس مرة أخرى

يشير الى انهاء الاستراحة

مدخل الطلاب كان مكتظ بالطلاب

صعب لرؤية أصدقائهم أو حتى أخذ الكتب الدراسية من خزائنهم

انجي تنهدت ، مع انها كانت صاخبة وحيوية

الى أنها كرهت الازدحام

أخذت نفسا عميقا ودفعت الناس واصبحت ملعونة بوسطهم

هناك فتى طويييل ، استضمت به

و الذي هو أكبر منها بثلاثة أضعاف

صرخت وتراجعت الى الخلف

أيمكنك أن تكوني أكثر حذرا

دايهيون أمسكها من ذراعها وحدق بها

حركت انجي فمها بـ – آسفة – وتبعت دايهيون الذي يسحبهاالى مكان

من المحتمل أن يكون قاعة الدروس

هم قد وصلوا الى قاعة دروسهم ، سوهو ودايهيون

نهضا من مقاعدهم وسارا نحو دايهيون وانجي

نظر كيونغ سوو الى انجي وفورا عرف ما حدث

هل أنت بخير ؟

أومات واعطتة ابتسامة صغيرة

ثاثة منهم رافق انجي الى مقعدها

شومين وتشين أحاطاها وسألاها ان كانت بخير أم لا

تاو فقط وقف بجانب سوه بالوجه القلق أيضا

لوهان ، عبس فقط

حتى مع أنه يكره كم كانت صاخبة

هو يريد أن يعرف ما حدث

عندما نظر الى وجهها

شعر وكأنها عرفها طويلا

دخلت الاستاذة يانغ الصف ودفعت أفكاره بعيدا

//

هل أنت متأكدة بامنك تريدين المشي الى المنزل اليوم ؟

دايهيون سأل للمرة التاسعة وهي أومات

نعم لا تقلق ، أنا فقط أريد المشي 

بجانب ذلك أعتقد أنني من الممكن أن أمر بشاطئ تشوسون

ان كنت نتفرغا تعال لتراني هناك

ضحكت ، شاطئ تشوسون هي مكانها المفضل

هي ستذهب الى هناك ان كانت تواجه أي مشكلة أو اذا كانت سعيدة

دايهيون أومأ وتنهد

تبع كيونع سوو وسوهو الى الحافلة وصعد اليها

لوحت لهم ثم استدارت لتمشي على طول الطريق

ابتسامة ارتسمت على شفتها

تذكرت كيف أسرع لوهان لأجلها عندما كانت تسقط

كلما تذكرت أن يداه الدافئتين لفت حولها يجعلها تخجل بجنون

يا الهي ، ما الخطب بي ؟ “

صفعت خدودها وابتسمت اتسامة عريضة

” أنا يجب أن أكون مجنونة

ضحكت

بدوت مجنونة الآن

أومو

صرخت والتفتت الى الخلف

وقف لوهان وراءها ، بكلتا يديه في جيب بنطاله

وللحظة بدا مثل عارض أزياء رائع يروج لزي طالب مدرسي

دحرج لوهان عينيه وخطا أقرب

ماذا تفعلين ؟ ، تحدثين نفسك كفتاة مجنونة ؟

تجاوزها

انجي عبست واسرعت بخطاها

انا لست مجنونا

صرخت

يا فتااااة ، لا حاجة لأن تصرخي

لوهان ضحك قليلا

فك انجي سقط وامسك ذراع لوهان

تضحك ؟ ، تضحك ؟

قفزت حوله بساعادة

الناس حدقوا فيهم

لوهان أوقفها بسرعة

ياااااه توقفي

أمرها

ابتسمت وأومأت

أنت ابتسمت ، يجب عليك أن تبتسم داائما

لديك ابتسامة جميلة لوهان

نظرت انجي اليه وابتسمت بصدق

قالت هذا من قاع قلبها

لوهان ابتسم بتكلف

سآخذ هذا كمدح

انجي ضحكت وضربت ذراعه

مشوا جنبا الى جنب

وانجي كانت تتحدث بصوت مرتفع للغاية تخبرة عما في كوريا وعن بوسان تحديدا

هي شاركته ذكرياتها مع سوهو داهيون وكيونغ سوو

لوهان فقط سمع كل قصصها مع ابتسامة

هو لم يبدوا منزعجا عندما أصبحت تتحدث بصوت مرتفع من جديد

بدا مرتاحا معها

يحب ابتسامة عيناها ، حتى ضحكها ، هو يحب كل شيء عنها

أحيانا يشعر بالغرابة كيف أنه أحب كل شيء عنها بينما

هو فقط اجتمع بها اليوم ~

~*~*~*~*~*~*~

سسوو يا بنات متل ما انتوا شايفين نزلت البارت الأول من القصة القصيرة *_*
طيب هلق بدي احكي عن بارت حب لا ينتهي وبارت in ♥ with a stranger 
بعتذر اني ما نزلتهم من بداية الأسبوع بس هاد كان لسبب 
والسبب صرااحة بيعصصصب كتيير 
كنت كاتبة البارتين ومجهزتهم * شهقة *
وبعدين لما اجيت دور عليهم بملفات الكوبيوتر كلو * شهقة *
ما لقيتهممممممم * انفجرت في البكاء *
تبا تبا تبا تبا تبا اهئ اهئ اهئ 
انا كتييير زعلانة ، فرجعت كتبتهم من أول وجديد 
وعصرت مخي متل امي وقت تعصر ليمونة وهي معصبة 
مشان احسن اتذكر الأفكار الي قبل 
أنا كتبتهم والحمد لله 
بس ضلت الخاتمة بنهاية كل بارت منهم 
فاستنوا شوي ، ويارب ما تكونو زعلانين ولا معصبين 
ولا تنسوا الـ15 تعليق 🙂
Advertisements

7 thoughts on “~ Made In Busan ~ 1/2

  1. FOOF* كتب:

    جميللله متشوقه للأحدااث الجايهه
    ايه صحح تأخرتي كثيير بتنزيل البارتتين
    برواية in ♥ with straner
    بسس ي الله انا عارفه ظروفك وهالحركه صارت لي آكثثر من مره
    وبستناك تنزلي البارتين
    _فايتنغ

  2. محبة_Kpop كتب:

    ما اجملها
    صرااحه عرفتي تختاري الروايه
    بجد البارت خييييياااال وجميل
    والشخصيات شئ ثانني
    بجد كمااااااااااااوا من قلبي
    الاحدااث رووعه وخاصة لمن صاحت انجي
    وجاء لوهان من وراها مدري اش اقوولك لاني
    مو عارفه اعبر عن الي في داخلي
    ومتحمسسسه وبقوووه للبارت الجايه
    عم بنتظر البارت الجايه ع احر من الجمر
    فايتنغ حبي ♥♥♥

  3. Kris كتب:

    اوووه اوني جججججججميللل البارت ❤❤❤❤❤❤
    لوهاااااان يجنن اعجبني ههههههههههههههه
    بس دوهيون يقهرر عصبي مع انجي. 😡💢
    انجي انا مستعده اصادقهاا😄👍 ابيها تصير صديقتي ههههههههههههه

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s