رواية لم انساك يوما ( البارت ♥ الرابع )


10002884_223831534473716_1215552705_n

ملاحظات هامة جدا في نهاية البارت

في البارت السابق
هي حبك الاول  لا يجب ان تستسلم
”  ماذا افعل ؟؟
تقرب منها حاول اخراجها من حزنها
جلست بجانبه تكلمت بلهجة ممازحة
واووو لقد اصبحت خبيرا بالحب * ضحك * كيف حال تلك الفتاة
هز رأسه ” اظن انها بخير
نظرت له ” اتعلم كل شيئ عنها ؟؟
ابتسم بسعادة ” بالطبع * ضرب كتفك * فنحن ثنائي الان
نظرت له بتفاجئ ” ماذااا ؟؟ اخبرتها ؟؟ متى ؟؟ لما لم تخبرني ؟؟
ضرب عنقك ” انت أبقى في حزينتك
ابتسمت ” لا اعلم ماذا سأفعل ؟؟

الفاصلة

اما انا لم يكن لدي المزاج او النفس للتكلم مع الغامض كان قلبي يؤلمني يؤلمني بشدة
حتى انني لم استطع التنفس اعلم ماذا سيهدئني كتاب و موسيقى
اخذت من الرف الكتاب  الذي اقرأه في هذه المدة وكنت قد اصبحت في اخر عشرة اوراق منه قمت بتشغيل لاعب الاسطوانات الكلاسيكية
جلست ع مقعدي المفضل للقراءة الموجود في منتصف بين المدفأة المشتعلة و النافذة
بدئت بقراءة الصفحة لكنني لم استطع لا افهم اي كلمة حككت أذني اليمنى  بتوتر بخوف قلبي المني بشدة
لم استطيع بأي طريقة شعرت بأن الهواء قد نفذ هذا جنوني اعلم
دخلت للحمام قمت بغسل وجهي اكثر من مرة توجهت للخزانة لاخذ منشفة ولكن بعض قطرات الماء اتت ع المدفأة سببت بعض ذلك الصوت الذي اوقفني
ابي
ادرت وجهي للمدفأة وانا ارى الذكريات امامي وكأنها فلم سينمائي
ابعد الاب نظراته عن الكتاب ” ماذا ؟؟
اسمع ” قامت الطفلة برمي قطرات الماء من يديها ع المدفأة
ما هذا الصوت ؟؟
” انه صوت قطرات الماء التي رميتها
ابتسم الاب مجاملا ” اووه حقا انه صوت رائع
ابتسمت الطفلة بفرح من كلام والدها اتت طفلة اخرى اي شقيقة لها  وهي تحمل ابريق الماء الكبير
ابي هل حقا اعجبك ؟؟
ابتسم الاب بهدوء ” اجل انه جميل
توجهت الطفلة نحو المدفأة ورمت ابريق الماء انطفئت النار نظرت الطفلة بتفاجئ ممزوج بحزن لوالدها  وهي تشير للنار
ا ..ابي .. النار .. انطفئت
نظر الاب لها بهدوء ” لما فعلتي هذا ؟؟
انهمرت دموع الطفلة وضعت يداها ع عيناها  و بدأت بفركهما
لـ .. لقد .. قلت  * شهقت * ان .. الصوت .. اعجبك  * شهقت * لذلك .. أحضرت الإبريق .. حتى تسمعه … بصوت أقوى
ابتسما الاب و الام  ليضحكا ليقهقها  نظرت له الطفلة بتفاجئ هي و اختها
خرج صوت الفتاتان بنفس الوقت
لما تضحكان  ؟؟
لما تضحكان ؟؟
توقف الوالد عن القهقهة وضع كتابه ونظاراته ع الطاولة الموجودة بجانب الكرسي والمدفأة وضع بعض الحطب الجديد ليشعل النار مرة اخرى
صغيرتاي  ” وبدء الوالد بتفهيمهما
انهمرت دموعي من هذه الذكرة عدت لتذكر قول والدي
الماء يطفئ النار
هرعت للحمام وقفت تحت الدش لعل الماء البارد يوقف النار المشتعلة بقلبي وقعت على الارض  منهارة سمحت للماء بالاندماج مع دموعي
يوراا انظري ماذا فعلت  ”
” ياااه يوري هذا جميل
” اختي انا احبك
اووه صغيرتاي
امي .. ابي
هذه الذكريات انها مؤلمة  ”  ابي .. امي .. اختي  ”  صرخت بأعلى صوت
اشتقت لقول هذه الكلمات اشتقت لحضنهم الدافئ اريد الصراخ بأعلى صوت لدي اريدكم ان تعودوا
حاولت الوقوف اكثر مرة ولكني بكل مرة اقع ابي اين انت حتى توقفني بعد وقوعي ؟؟
بعد عدة محاولات  استطعت الوقوف اطفئت الدش اتجهت نحو غرفتي وانا ارتجف لقد كنت سأموت من البرد تحول لون شفتاي للأزرق
امي اين انتي لتدفئيني ؟؟ بدلت ملابسي وانا ارتجف وابكي  تركت  شعري متجمد
اختي اين انتي لتجففي شعري ؟؟  جلست بداخل سريري وضعت الغطاء على اكتافي وانا ابكي وانظر لصورة  الموجودة بجانب السرير نحن الاربعة
ابي ، امي بالمنتصف انا ، يوري
اين انتم الان لتضموني  لتحموني  لتبقون بجانبي اين احلامنا انا ويوري التي خططنا لها كثيرا
اين انتم  ؟؟ اين انا  ؟؟
نظرت حولي الصور انها معلقة بكل مكان  ع جدران  ع طاولات ع المدفأة
انها بكل مكان بكل صورة لدي ذكرة ذكرة سعيدة لكنها مؤلمة تألم قلبي الان بشدة اشعر بأنها تنطبق ع قلبي ع صدري حتى لا تدعني اتنفس
الجدران المدفأة الخزانات انها تتمايل بشكل غريب اشعر بأنها تتقدم نحوي لتزيد  من المي
لم اشعر بنفسي حتى وقفت اتجهت نحو المدفأة نظرت للصورة العائلة نحن الاربعة
مسكتها بيد واحدة تأملتها امعنت النظر بها  وضعت يدي الأخرى ع وجهي ابي وامي
هل انتما معا بسماء ؟؟ هل حقا ترياني مثلما قلتما لي ؟؟ ”
نظرت لاختي يوري الممسكة بيدي لتؤمي
يوري انتي معهم الان ؟؟ ام ما زلتي ع الارض ؟؟ انتي حية ؟؟ ام ميتة ؟؟
اين انتي ؟؟ “
عادت دموعي للانهمار على الارض جلست على الارض ضممت قدماي بشدة وشعري المبلل قد غطىاهما الان في هذه اللحظة
بالتحديد لمرة واحدة بحياتي
اريد ان يعانقني احدهم ويخبرني انه بجانبي
}  فِي لَحظَة مَا مِن العُمر ،
نَحتاجُ بِشدَة انْ نَسمَعُ هذهِ الكَلمَة << انا بجانبك >>{
صوت رسالة ، صوت رسالة ، صوت رسالة  ، صوت رسالة
كفا انا لا اريد رسائل لا اريد بعد الان كل ما احتاجه شخص يبقى معي طيلة عمري لا اكثر
لا اعلم ما حدث اليوم لما كل ذكريات عادت فجأة هل من الممكن بسبب الاسئلة بسبب الاجوبة
ليس لدي اخوة يوري ستسامحيني اليس كذلك ؟؟
لم اؤمن بالحب يوما ؟؟
ابي كسرت قاعدتك الاولى لقد كذبت سامحني
امي وعدتك ان لا ابكي وعدتك ان اعتني بيوري  ولكنني ابكي الان وبشدة لم اعتني بيوري سامحيني
ارجوكم سامحوني ارجوكم
يوري الم اخبركي يوما   بأنه }  سينتهي كل شيئ  مؤلم ذات يوم {
لقد كنت كاذبة كاذبة مرت الايام ولم ينتهي الامر مرت سنوات طويلة اكثر من عشرة سنين ولم ينتهي الالم وبقي بجانبي
} مؤلم هو الحنين لذكريات مستحيل نسيانها {
انه حقا مؤلم جميع تلك الذكريات من المستحيل ان انسانها مؤلم الحنين اليها مؤلم الاشتياق لها
مؤلم من كل جهات ان تبقى في منزل كان فيه كل ذكرياتك السعيدة
ان تراها يوميا ع انها فلم سينمائي امامك  ولا تستطع الاقتراب منها ان لا تستطيع لمس اشخاصها
ان تقترب منهم وانت تراهم بتلك الذكرى و عندما تضع يدك عليهم يختفي كل شيء
ان تكتشف فجأة بدون سابق انذار انك وحيد في هذا العالم الكبير ان لا تسند ظهرك ع احد ان تخاف من كل من حولك
ولا احد بجانبك ليحضنك و يخبرك انه بجانبك
احن لهم و } الحنين الم عشوائي لا يستأذن من احد !{
اكره الحنين اكره بشدة الى متى هذا الالم الى متى بقيت طوال الليل
وانا نائمة على الارض معانقة قدماي و الدموع تنهمر من عيناي وكأنها شلال لا ينتهي
استيقظت بسبب ضوء الشمس المتسرب من النافذة ع عيناي فتحت عيناي بصعوبة لاجد نفسي ما زلت على الارض
لا اصدق ان الليل  قد مضى نظرت حولي لأجد الغرفة مليئة بل أشياء المبعثرة الغطاء على الارض
الكتب مبعثرة على المكتب على الأرائك على الطاولات والأرض
إطارات الصور بكل مكان اخذت الصورة التي كانت بجانبي صورتنا نحن الاربعة وضعتها على الخزانة الصغيرة الموجودة بجانب سريري
وضعت يداي على السرير لاسند نفسي وقفت بصعوبة  لأعاود الوقوع مرة اخرى بسبب تعثري بهاتفي  كدت ان اقع ع  وجهي
لو لم اسند جسمي ع يداي نظرت للهاتف كان قد أضاء بسبب قدمي أخذته لأجد 25 رسالة من الغامض
لما هل هو يهتم لأمري حتى ؟؟ هو ليس بحاجة لأحد لديه والدان لديه أصدقاء  لديه فتاة يحبها و بجنون لما سيهتم بأمري ؟؟
فتحت الرسائل اول رسالتان كانتا عنه وعما حدث معه و البقية ال 23 عني  تنهدت بألم نظرت للساعة انها الخامسة يبدو انني اسيقظت باكرا بسبب الضوء
اخر رسالتان كانتا
اين انتي ؟؟ “
” هل انتي بخير
لما هو يهتم ان كنت موجودة ام لا ان كنت بخير ام لا لما يهتم اريد ان اعلم شخص مثله لديه كل ما يحتاج
كل ما يريد لما سيهتم بفتاة وحيدة مثلي تجاهلت كل اسئلته و سألته السؤال الموجود بعقلي
” لما تهتم لأمري ؟؟
جاءتني رسالة بذات دقيقة وكأنه ينتظر رسالتي بفارغ الصبر
ممم بالبداية كنت اريد مساعدتك بالخروج من عزلتك .. وحدتك ولكن شيء فشيء اصبحتي عادة .. جزءا من حياتي اليومية
} هناك أناس نرتبط معهم روحيا حتى لو لم نراهم ..
او لم نلتق بهم ابدا !!
هي فقط ..أرواحنا تتلاقى {  ”
تفاجئت .. صدمت من رسالته كيف لشخص مثله اصبح عادة .. جزءا من حياته اليومية ؟؟ هل هو حقا يريد اخراجي من عزلتي لماذا ؟؟
ولأول مرة سألت نفسي هذا السؤال من يكون ؟؟
من يكون هذا الشخص ليهتم بي ليهتم بفتاة وحيدة معزولة ماضيها مؤلم قاسي ان علم احدا به لتركها من يكون ؟؟
أضاء هاتفي مرة أخرى بقدوم رسالة منه
ماذا حدث البارحة ؟؟ لما لم تجيبي ؟؟ ”
} بعض الذكريات تجعل الليل طويلا {  ”
مالذي حدث ؟؟
” بكيت .. صرخت .. ضربت قلبي .. رميت الصور .. كل شيء البارحة كان مؤلم من كل الجهات
حتى السقف كان يؤلمني انه مؤلم لليلة واحدة تمنيت وجود احد بجانبي ولم أجد انه مؤلم
الذكريات بكل مكان انها تعذبني  بقوة لا تسمح لي التنفس لما جاءت البارحة ؟؟
أتظن ان السبب كان كسري لقواعد والدي كذبت لم اعترف بوجود اختي لم افي بوعدي لوالدتي ؟؟  ”
  الأمر ليس هكذا كل ما في الأمر ان عزلتك اصبحت مرة لك و مؤلمة اكثر انتي بحاجة لشخص يكون  قريب منك  ”
” صدقني  }   وحدتي اجمل بكثير من قربهم المخادع ! {  لا اريد احدا يبقى بجانبي لمدة قصيرة ثم يذهب اريد شخصا يبقى معي لنهاية العمر
ثم لا اظن انني بحاجة لاحد لقد تعودت ع الوحدة

وضعت هاتفي ع سريري مسحت دموعي المنهمرة من عيناي الحمراوتان عدت لوضع يداي ع سرير لاسند نفسي
و اتجهت نحو الحمام بطريقي له شعرت وكأنني في متاهة كبيرة كنت انتقل من الحائط الى الطاولة ومن الطاولة الى الخزانة
حتى وصلت الى الحمام اسندت نفسي ع الحائط فتحت الصنبور شكلت دائرة بيدي
وسمحت للماء بتعبئتهما رميته على وجهي عدة مرات نظرت للمرأة
وجهي كان مبلل وبشدة بسبب الماء ومع هذا عيناي ظاهرتان بسبب لونهما الاحمر القاتم من بكائي ليلة البارحة
خرجت من الحمام وانا اتكأ ع الحائط نظرت للغرفة
وللأشياء المبعثرة بكل مكان ما الذي فعلته البارحة ؟؟
وضعت يدي ع رأسي بألم انه يؤلمني بشدة نزلت من ع السلم وانا اتكأ ع الحائط دخلت للحمام الموجود بالطابق السفلي
فتحت الخزانة الصغيرة الموجودة فوق صنبور المياه اخذت علبة دواء بعد ان اوقعت بعض العلب دخلت للمطبخ الموجود بجانب الحمام اخرجت زجاجة الماء الموجودة في الثلاجة سكبت بعضا منه في الكأس و وضعت بعض الحبتان بيدي و تناولتهما
امي اسفة دائما ما كنتي تصرين ع تناولي وجبة قبل تناول الدواء ولكن لم اعد اهتم لهذا الامر لان الالم اصبح لا يقاوم
اصبح اكبر بكثير حيث انه لم يعد يداوى بالدواء البسيط نظرت لساعتي الوقت انه يمر بسرعة اصبحت الساعة ال 6:00
صعدت لغرفتي  نظرت للاشياء المبعثرة ليس لدي الوقت الكافي لترتيبها مشيت فوق اطارات الصور
و بقية الاشياء المبعثرة فتحت باب الخزانة اخرجت بنطالا اسود و قميص و معطف بذات اللون الاسود !! بعد ان ارتديتهم نظرت للمرأة
لقد كان وجهي شاحب اللون عيناي منفختان وحمراوتان لا استطيع التنفس بالطبع بسبب البكاء الكثير خرجت من المنزل
وبالكاد استطيع ان افتح عيناي صعدت ع سلم العيادة وانا اتأك ع الحائط وضعت حقيبتي ع المكتب
و اتجهت نحو مكتبك دققت الباب دقة خفيفة جدا ادرت وجهك بابتسامة جذابة وبيدك احد المعدات
اهلا بك * وضعت الاداة ع الطاولة نظرت لي باستغراب ممزوج بقلق * ما بك ؟؟ هل انتي بخير ؟؟ ”
تنهدت ” انا …. ” لم اكمل جملتي حتى اقع على الارض مغمى علي
صرخت باسمي ” يورا .. ”
و هرعت الي وضعت رأسي ع يدك و باليد الاخرى وضعتها ع عنقي تنهدت براحة بعد ان اطمئنيت اني مازلت ع قيد الحياة
وانه اغماء حملتني بكلتا يديك ووضعتني ع سرير المرضى و ضعت يدك ع وجهي لتجهد ساخنا بشدة نظرت لوجهي وجدته شاحبا عيناي منفختان
مالذي حدث معك ؟! ” ماهي
الا دقائق معدودة حتى بدأت برمش بأعيني فتحتهما لاجدك واقفا بجانبي تنظر لي بقلق و خوف
هل انتي بخير ؟؟ ” لم اجب ع سؤالك و حاولت الوقوف ساعدتني قليلا عندما لاحظت
يدك الممسكة بكتفي أبعدتها بخوف نطقت ببعض الحروف الهامسة ولكنك استطعت سماعي
مـ ما الذي حـ حدث ؟!
اغمى عليكي فجأة  * ابتسمت بهدوء * خذي اليوم اجازة * اكتفيت بهز رأسي وقفت من ع السرير * سأوصلك لمنزلك لا تبدين بخير  ”
 لـ لا انا بـ بخير ” مشيت خطوة ولكنني كدت ان اقع لو لم تمسك بي ابتعدت عنك فورا
رئيتي لستي بخير سأوصلك للمنزل
الفاصلة

وهيك بكون خلص البارت
بتمنى يكون عجبكم

خلونا نبدا بالملاحظات
1) طبعا و اخيرااا نزل البارت بعرف انكم زعلانين ومعصبين مني لاني ما عم نزل البارت بموعدو بس لو تعرفوا شو صار
في بلاسبيع الماضية امتحانات وحرمان من لاب توب يعني مافي كتابة وفوق كل هاد مرض و ضيوف بسبب سفر اخواتي
يعني مافي راحة ابداااا وصدقوني كنت كاتبة لحد 10 بارتات مو ناقصن الا التنسيق بس موينن انحذفوا
لهيك بتمنى ما تزعلوا مني و تبقوا تدعموني لحتى كمل كتابة

2 ) بنوتات ان قررت قرار بخص الرواية حغير اسمها لـ ( بقاء يمسه الرحيل ) انسب للرواية وللأحداث الجاي
طبعا حبيت خبركن لانوو البارت الجاي حينزل بهاد الاسم ومشان الاسئلة ما حيتغير اي شي بالرواية ولا شيئ بسيط بس
الاسم

بتمنى انكم تدعموني للابد  لانكم السبب بتكملتي للكتابة طبعا ما حنزل البارت ليوصل عدد الردو لـ 15
طبعا حتقتلوني لانو عم يوصلوا بأسبوع وانا يلي عم اتاخر XD
فانتينغ
♥ ♥ ♥ ♥

الإعلانات

18 thoughts on “رواية لم انساك يوما ( البارت ♥ الرابع )

  1. naboshkmsj كتب:

    واااااه واخيرا والله كنت مستفقده للروايه كثير
    بس المهم نزل البارت
    ولا تخافي احنا بأنتضارك متى ماتنزلي
    المهم تتوفقي في اختباراتك
    بأنتظار البارت الجاي بكككككككككككككككل حماااااااااااااس
    ان شاء الله يوصل 15 واكثر
    فااااااااااايتنغ

  2. Modhi كتب:

    البارت جدا جميل:( يورا تحزن مره اوتش:(
    انا ابغى اعرف بس مين المجهول الي يرسلها ومدري كيف:( شكرا شكرا 😦 ولاتطولي علينا بالبارت الجاي:( بانتظارك

  3. fantastickyu كتب:

    واااااه البارت يفيض بالمشاعر….
    وضع يورا كثيييير يحزن..مسكيتة تقطع قلبي عليها…
    ليش تعاني لهاي الدرجة…
    بس انا عندي فضول راح يذبحني واعرف مين هالمجهول الي بيراسلها
    دايما ويهتم بامرها…
    ان شاء الله توصل فوق 15 تعليق…
    وسأبقى بانتظارك….لذلك الوقت…
    فايتنغ….
    ♡♥♡♥♡♥♡

  4. NoOr كتب:

    وااااااااااااااااااه
    البارت جنااااااااااااان خورافي
    أبدعتِ فيه من قلب ❤
    صراحه حزنتني كثير يورا تتعذب كثيراً
    يا لبى قلبو أوباتي حنون من يوم يومه لازم توافق انه يوصلها البيت
    بـ أنتظار البارت الجاي بـ فارغ الصبر 🙂
    فايتينغ 🙂

  5. عاشقة الاكسو كتب:

    البارت نزل واخيرا ♥ 🙂
    حمدالله كنت بنتظرو بفارغ الصبر :/
    البارت كان تحفة
    يورا قطعت قلبي وحزنتني من قلبي
    بيكي رااائع بجد نيالها عليه
    الاسم يلي اخترتيه جااااااامد بجد احلا من يلي قبله
    ما تتأخريش بالبارت الجاي لاني انتظره بفارغ الصبر

    فاتينغ

  6. sarojejo كتب:

    الصراحة البارت يجننن وين كنتي من زمان يا ستي
    كان نزلتيه ابدر بس مش مشكلة اهم شي انو راح كل البلاوي اللي على راسك
    فايتنغ يا حلوة

  7. ѴĪ♡ℓette εїз كتب:

    باااااااكك~♥
    متابعه ججديده للروايه ♡
    الروايه مره حلوه $$ والاحداث والقصه تسمسةشتشىشحجش
    تجنن ♥ استمري
    وبنتظر البارت الجاي ♡♡

  8. mnal كتب:

    يااااااااااااااااااااااااااااااااي
    الباااااااااااااارت جميييييل بجد بجد بجد
    تحفة
    ما تتأخريش بالبارت الجي زي يلي فاات

    فانتينغ

  9. farhakhaled1 كتب:

    ياااااااااااااااا اخيييييرا يا اوني نزلتي البااارت
    من جد البارت رائع وكملي وانا انشاء الله راح ادعمك
    فايتنج

  10. محبة_Kpop كتب:

    ؟؟؟؟؟؟
    مو عارفه شو اقولك بالضبط
    البارت جميييل جدا
    شكرااا من اعماق قلبي😘😘
    رحمتت يورا وخاصة لمن تذكرت اهلها
    اتوقع انه اختها حيه بما انهل ما تدري فين هي
    اكييد الحماس في البارت الجايه
    متحمسه مره
    عم بنتظر البارت الجايه
    فايتنغ👊💕

  11. ramarama082@gamil.com كتب:

    ياااااااااااي
    الرواااااااااية بتجنننننننننننننن حلوووووووووووووة كتير
    مالي عارفة اوصفا
    حزن من البداية وكأبة
    يورا زعلتني كتير وكسرت قلبي
    بيكي عشقي طالع بجنننن كتيررر
    طبعا انا ببارت بروح وببارت برجع بس نفس قصتك الدراسة
    والاسم لابق كتيررر
    وحابة اسئلك ع لم اتوقع حدوث ذلك ما حتكمليا لانو الك فترة مانزلتي منا بارت
    دائما داعمتك

    فانتينغ

  12. sweetaamy5 كتب:

    جمييييل البارت جدا
    بس حسيتها حزينه بشكل غير طبيعي خصوصا لما كانت تتذكر اهلها كنت بصيح معاها
    طريقتك في الكتابه والسرد مره رهييبه
    فايتنغ ..3>

  13. see won opa كتب:

    اتوقع أهلها ماتو بحادث واختها مختفية وتضهر ولما تضهر أعتقد سيهون يحبها مابعرف بس إحساس بس عنجد حلووو كتير كمساميدا ااوني على هل إبداع احنة راح نستنا البارت الجاي لأنها رواية مختلفة كتير وراقية

  14. حبيبة كتب:

    روعة و حلو جدا البارت بس انا مش لاقية باقي البارتات حتي في المدونة مش لاقية باقي بارتات الرواية

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s